التسويق علم ،فن و ربح للمال

لم تنجح العلامات التجارية الأكثر رواجا اليوم إلا لأنها تمكنت من فهم اتجاهات السوق ،و أدركت طريقة تحليل السوق،و اعتمدت على التحليل الأساسي للسوق و أنواع استراتيجيات التسويق الحديثة، وبالتالي تشكيل المستقبل بدلاً من السماح للمستقبل بالتشكيل. ومع ذلك ، فإن هذا يتطلب الاطلاع على أحدث الاتجاهات لتوقع التطورات والابتكارات المستقبلية وطرحها.

ما هو السر الذي يمكن من اتقان فن التسويق على المدى المستدام و الطويل؟

سر تحليل اتجاهات السوق

ان تحليل اتجاهات السوق هو استراتيجيات التسويق التنافسية الحديثة و هي أقوى استراتيجيات التسويق،و هي في عمقها عملية لتقييم التغييرات في السوق الخاص بك.

الاتجاه هو تطور مستقبلي مفترض يحتمل أن يكون له تأثير طويل المدى على صناعة محددة أو السوق ككل بصورة واضحة.

يتضمن تحليل اتجاه السوق النظر في بيانات السوق السابقة والحالية وتحديد الأنماط السائدة داخل السوق و ما الذي يبحث عنه المستهلك.و من خلال ادراك و مراعاة التحولات فيما يفضله المستهلك(المشتري) واتجاهات السوق الأوسع ، يمكن للشركات رسم سيناريوهات السوق لبناء استراتيجيات تسويق مؤكدة تضمن بقاء سيطرتهم على التسويق و السوق بصورة أكيدة.

على سبيل المثال ، في الستينيات من القرن الماضي ، كان ما نعتبره اليوم الوجبات السريعة مجرد وجبة أخرى ؛ ومع ذلك ، هناك تحول اليوم نحو الغذاء الصحي والتغذية النباتية. هذا الاتجاه له تأثير بعيد المدى على العديد من الصناعات – من السياحة والتجزئة إلى المطاعم والزراعة.

ان تحليل معطيات و بيانات السوق هي استراتيجية التميز في التسويق و هي أنجح أنواع استراتيجيات التسويق.

و بدون اتقان سر تحليل معطيات السوق لا يمكن بأي شكل من الأشكال ادراك السر الحقيقي لتسويق ذكي في أي صناعة أو في أي مجال من المجالات.